اكتشاف الامكانات الواعدة لدول مجلس التعاون الخليجي

تمر منطقة الخليج العربي بمرحلة مثيرة من التحول الاقتصادي، في خضم فترة من تراجع أسعار النفط دفعت نحو تحول في دور الحكومة من جهة مشغلة إلى جهة ناظمة. وقد تبع ذلك موجة إصلاحات غير مسبوقة بغرض دفع عجلة الاستثمار وتنمية القطاع الخاص. وفي ظل توجه اهتمام الحكومات في المنطقة نحو القطاع الخاص باعتباره المحرك الرئيسي للنمو الاقتصادي المستدام، فإننا أمام مرحلة مليئة بفرص الأعمال التي لم تكن متاحة من قبل للقطاع الخاص.

تحت رعاية صاحب صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة، ولي العهد نائب القائد الأعلى رئيس مجلس التنمية الاقتصادية، ولي العهد ورئيس مجلس التنمية الاقتصادية، نرحب بكم في منتدى البحرين: Gateway Gulf

فندق فور سيزونز خليج البحرين
المنامة، البحرين
10-8 مايو 2018
الحضور
سيجتمع في منتدى البحرين: Gateway Gulf أكثر من 500 من المستثمرين العالميين والرؤساء التنفيذيين من عدة قطاعات من ضمنها قطاع النفط والغاز وقطاع العقار والسياحة والإسكان والطاقة والمياه والنقل والأشغال العامة والتصنيع.
المحاور الأساسية
يتألف هذا المؤتمر من محورين:
- جلسات نقاشية عالية المستوى يشارك فيها أهم القادة المؤثرين من الهيئات الحكومية والمؤسسات الاستثمارية العالمية والصناديق السيادية والشركات متعددة الجنسيات، مع التركيز على تحديد الفرص في دول مجلس التعاون الخليجي، ومناقشة التحديات واستطلاع السبل للكشف عن إمكانات دول مجلس التعاون الخليجي
- جلسات استثمارية تستعرض مشاريع جاهزة للاستثمار، وسبل الوصول إلى الفرص الاستثمارية الجديدة.
المكان
سيستضيف فندق فورسيزونز الواقع في منطقة خليج البحرين في المنامة، عاصمة مملكة البحرين منتدى Gateway Gulf
يهدف هذا المنتدى في دورته الافتتاحية إلى تحقيق ما يلي:
إطلاع
المستثمرين على الفرص الراهنة والمستقبلية
زيادة وعي
المستثمرين بسوق دول مجلس التعاون الخليجي الذي تبلغ قيمته 1.5 تريليون دولار أمريكي
دفع عجلة
الاستثمار والتجارة مع دول مجلس التعاون الخليجي
رحلة عبر البحرين، الوجهة الأمثل للأعمال
سيمثّل المنتدى خطوة بارزة في بيان الفرص التي تمثلها منطقة الخليج العربي، والتأكيد على أن رؤى 2030 لدول المنطقة يمكن أن تتحقق وتنجح.
الجلسات النقاشية التفاعلية
الرؤية والواقع: الأهداف الاقتصادية لعشر سنوات
لقد وضعت جميع اقتصادات دول مجلس التعاون الخليجي أهدافاً اقتصادية طموحة لتحقيقها خلال العقد المقبل، وصولاً إلى العام 2030 . ما هي خرائط الطرق التي وضعت لتحقيق هذه الرؤى؟
اكتشاف الامكانات الواعدة لدول مجلس التعاون الخليجي
ما هي الفرص المتاحة لخلق قيمة أعظم لكافة دول مجلس التعاون الخليجي؟ كيف يمكن للتعاون والتكامل في مجال التجارة أن يحقق المنفعة عن طريق استغلال جوانب القوة على المستوى الوطني؟ ما الجوانب الفريدة التي تعد بأكبر الفرص لاقتصاد البحرين وبقية اقتصادات دول مجلس التعاون الخليجي؟
التحول التكنولوجي والثورة الصناعية الرابعة
يجب على اقتصادات دول مجلس التعاون الخليجي إن كانت تسعى إلى تحسين الإنتاجية وتحقيق نسب النمو المستهدفة أن تتبنى التكنولوجيا والتغيرات التحولية التي تجلبها.
ل الصعب: هلوحتلا يقةدصت امتصبح الحكو خصماً سيلللمستثمرين و ؟مهل
اقتصادات دول مجلس نمشرع كل اقتصاد دقل نمالجهود نمون الخليجي في سلسلة اعتلا باوبار وفتح الأرقلا ذتنظيم عمليات اتخا لجأ في محاولة لتجاوز كلذو ،نيالمستثمر مامأ عمليات بطيئة وغير اهنأ نعالتصور السائد اطية. فمارقات البيروديقعتلا نمشفافة وتعاني تاحهي الإصلا امحقيقة هذه التغييرات و ىدم ؟اهلالتخطيط يالتي يجر ىرخات الأريوطتلوا
رأس المال الأهم- العنصر البشري
الحرص على جودة التعليم والتدريب يمثل الأساس الضروري لاقتصاد سليم وحديث. ما المتطلبات الأساسية لتطوير مهارات القوى العاملة في اقتصادات دول مجلس التعاون الخليجي؟
حزام واحد، طريق واحد
تعد مبادرة “حزام واحد، طريق واحد” خطة طموحة لانطلاقة قوية نحو تعزيز التواصل والتعاون بين شرق آسيا والشرق الأوسط وأوروبا وشرق أفريقيا. فكيف يمكن للموقع المتميز لدول مجلس التعاون الخليجي من هذه المبادرة التي تمثل طريق حرير جديداً أن يجني الفائدة من الفرص على صعيد الاستثمار والتجارة؟
إطلاق القطاعات الاستراتيجية
النفط والغاز
العقارات والسياحة والإسكان
الطاقة والمياه
النقل والأشغال العامة
التصنيع
مشاريع خاصة في قطاع العقارات
عن مجلس التنمية الاقتصادية البحرين
مجلس التنمية الاقتصادية ابلحرين هو هيئة لتنشيط الاستثمار في مملكة البحرين تتولى مسؤولية بذجالاستثمارا تإلى المملكة ود معالمبادرا تالتي دعاستعلى تعزيز بيئة الاستثمار فيها. يعمل مجلس التنمية الاقتصادية البحرين بالتعاون مع الهيئات الحكومية والمستثمرين اافلعلين والمهتمين من لجأضمان أن وكتن مملكة البحرين بيئة اجذبة للاستثمار، وللتأ ديكعلى الجوابن التي تتميز بها المملكة، وتحديد ا صرفلمن لجأتحقيق المزيد من ا ومنلالاقتصاد يعبر أنشطة الاستثمار. ويركز مجلس التنمية الاقتصادية البحرين على مختلف القطا تاعالاقتصادية التي تستفيد من المزايا التنافسية التي تتمتع بها المملكة، ومن اهنمض قطا عالخدما تالمالية، والتصنيع، و ايجولونكتالمعلوما توالااصتلات، واايسلحة، والخدما تاللوجستية، والقنل.